هل يُصعب عليك الإعتراف بالخطأ والإعتذار عنه؟

    شاطر
    avatar
    دلوعة بنات
     
     

    المشاركات : 63
    التقيم : 0
    تاريخ التسجيل : 08/01/2012
    حكمتي اليوم : <div align="center">########</div>
    mms :

    قلوب هل يُصعب عليك الإعتراف بالخطأ والإعتذار عنه؟

    مُساهمة من طرف دلوعة بنات في الأحد يناير 15, 2012 12:02 am



    الإعتراف, بالخطأ, يُصعب, رأيــــك؟, , عليك, عنه؟, والإعتذار



    ما هو رأيك؟ هل يُصعب عليك الإعتراف بالخطأ والإعتذار عنه؟



    إرتكاب الخطأ في حياة البشر أمرٌ وارد الحدوث في أي لحظة فالإنسان لا يستطيع إدعاء العصمة مهما علا شأنه.

    الخطأ الأكبر هو التمادي في ارتكاب الخطأ وفي عدم
    الإعتراف به والإصرار عليه والإعتبار ان الرجوع عنه والإعتذار تجاه من ارتُكب بحقه الخطأ إنما هو "الهزيمة الكبرى".

    من
    وجهة نظر علم النفس: ان المخطئ قد يسعى إلى تحويل النظر عن ما ارتكبه من
    خطأ بتوجيه الإنتقاد اللاذع إلى من يسعون اسداؤه النصيحة بالعودة عن خطئه
    والإستخفاف بهم؛ وأحياناً قد يلجأ إلى التسويف والمراوغة وذلك في تبرير
    الخطأ بالبحث عن اعذار يقدمها للمحيطين به لتحسين صورته التي اهتزت نتيجة
    ما فعله.



    نطرح للنقاش موضوع ارتكاب الخطأ
    والإعتذار عنه؛
    هل تعتبر ان الإعتذار هو نوع من الإنكسار وليس فضيلة كما يُشاع؟ هل أقدمت
    يوماً على الإعتذار من شخص ما على ارتكابك خطأ تجاهه؟ هل تعتقد ان الإعتذار
    يُنقص من قيمتك وقدرك؟ هل
    يُصعب عليك أحياناً الإعتراف بالخطأ والإعتذار عنه؟ ما هو رأيك
    لتعم الفائدة

    تحياتي
    avatar
    اوم الخير
     
     

    اخر اخباري : الحمدلله جدا مبسوطة




    المشاركات : 1226
    التقيم : 0
    تاريخ التسجيل : 16/10/2010
    السعودية
    المزاج المزاج : كل الامور بخير
    19
    حكمتي اليوم : سرك اسيرك وان بحت به سرت اسيرهـ
    mms :

    بطاقة الشخصية
    الخيارات:

    قلوب رد: هل يُصعب عليك الإعتراف بالخطأ والإعتذار عنه؟

    مُساهمة من طرف اوم الخير في الأحد يناير 15, 2012 5:49 pm

    دلوعة بنات اسمحي لي ان اتناول المحبرة من يدك لاطرح رأي بالامر
    طبعا اولا يسلموو على الموضوع الرائع
    ثانيا احم احم طبعا رأي ... طريق هههههههه
    الوقوع بالخطأ:
    الامر وارد فلن ندعي المثالية
    ولن ندعي الكمال
    فوقوعنا بالخطأ من اساسيات طبيعتنا البشرية
    الاعتراف بالخطأ:
    هنا تتجلى قوةة الشخصية والجبن الذي يكون متنفسة الخوف
    طبعا ولله الحمد دائما تجدوني سباقه للاعتراف بالخطأ الذي اقع فيه ولا ادري هذي نباهه والا بلاههه

    لكن هل ابادر بالاعتراف والا اخلي الامور تسير بمسارها الطبيعي
    لا صراحة اخليها تسير الى ان اصل لمرحلة المواجهه هنا للاسف اعترف يعني الله يستر علينا
    من باب اولى ان نستر انفسنا لكن من الرائع جدا
    ان نبادر بالاعتذار
    وهذا الشيء لا يعيقني حتى لو الامر محرج
    لا كمان حتى لو راح يعرضني للعقاب يعني اسفه تضيف لي وماتنقص من قدري ابدا
    فاذا كانت كلمة اسفه تتدخل بشان المقام
    اذا هي بالنسبة لي ترفع من قدري هذه انا ههههههههه
    يسلموو دلوعة موضوع قمة بالروعه




    للتواصل مع الادارة
    (اوم الخير)
    http://cutt.us/gtD5
    للعلم يجب ان اكون في حالة اتصال



    avatar
    دلوعة بنات
     
     

    المشاركات : 63
    التقيم : 0
    تاريخ التسجيل : 08/01/2012
    حكمتي اليوم : <div align="center">########</div>
    mms :

    قلوب رد: هل يُصعب عليك الإعتراف بالخطأ والإعتذار عنه؟

    مُساهمة من طرف دلوعة بنات في الخميس يناير 26, 2012 9:08 pm

    دلوعة بنات كتب:


    الإعتراف, بالخطأ, يُصعب, رأيــــك؟, , عليك, عنه؟, والإعتذار



    ما هو رأيك؟ هل يُصعب عليك الإعتراف بالخطأ والإعتذار عنه؟



    إرتكاب الخطأ في حياة البشر أمرٌ وارد الحدوث في أي لحظة فالإنسان لا يستطيع إدعاء العصمة مهما علا شأنه.

    الخطأ الأكبر هو التمادي في ارتكاب الخطأ وفي عدم
    الإعتراف به والإصرار عليه والإعتبار ان الرجوع عنه والإعتذار تجاه من ارتُكب بحقه الخطأ إنما هو "الهزيمة الكبرى".

    من
    وجهة نظر علم النفس: ان المخطئ قد يسعى إلى تحويل النظر عن ما ارتكبه من
    خطأ بتوجيه الإنتقاد اللاذع إلى من يسعون اسداؤه النصيحة بالعودة عن خطئه
    والإستخفاف بهم؛ وأحياناً قد يلجأ إلى التسويف والمراوغة وذلك في تبرير
    الخطأ بالبحث عن اعذار يقدمها للمحيطين به لتحسين صورته التي اهتزت نتيجة
    ما فعله.



    نطرح للنقاش موضوع ارتكاب الخطأ
    والإعتذار عنه؛
    هل تعتبر ان الإعتذار هو نوع من الإنكسار وليس فضيلة كما يُشاع؟ هل أقدمت
    يوماً على الإعتذار من شخص ما على ارتكابك خطأ تجاهه؟ هل تعتقد ان الإعتذار
    يُنقص من قيمتك وقدرك؟ هل
    يُصعب عليك أحياناً الإعتراف بالخطأ والإعتذار عنه؟ ما هو رأيك
    لتعم الفائدة

    تحياتي



    غلاتي ام الخير شكرا لك
    علي مرورك العطر ويسعدني تواجدك وسط صفتحي المتواضعة
    وبارك الله فيكي علي جمال ردك وصراحتك
    ولك مني اغلى وارق تحية
    avatar
    الملكة1
     
     

    المشاركات : 53
    التقيم : 0
    تاريخ التسجيل : 29/01/2012
    mms : .

    قلوب رد: هل يُصعب عليك الإعتراف بالخطأ والإعتذار عنه؟

    مُساهمة من طرف الملكة1 في الأحد يناير 29, 2012 5:51 am

    شكرا لك هذا طرح رائع
    سلمتي

      الوقت/التاريخ الآن هو الجمعة يونيو 22, 2018 3:52 am